المقالات

بعد اجتيازه سلسلة عمليات التدقيق بنجاح - الأرشيف الوطني يحصل على شهادة نظام الإدارة المتكامل العالمية وفق المعايير

حصل الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة على شهادة نظام الإدارة المتكامل ((IMS المتوافق مع إطار العمل الخاص بالمعايير البريطانية: PAS99 لعام 2012 ليكون واحداً من أوائل المؤسسات الحكومية في الدولة التي تحصل على هذا التقدير والاعتراف العالمي، وتحافظ عليه.
جاء ذلك النجاح الذي حققه الأرشيف الوطني بعد أن اجتاز سلسلة من عمليات التدقيق الخاصة بنظام الإدارة المتكامل، ويحقق هذا النظام للأرشيف الوطني الاعتراف الدولي في تطبيق أربعة أنظمة إدارية: ISO9001 نظام إدارة الجودة، ISO14001 نظام إدارة البيئة، وohsas18001 نظام الصحة والسلامة المهنية.
وتمت ترقية نظام أمن المعلومات من  27001ISO  لعام 2005إلى 27001ISO  لعام 2013.
هذا وقد أكد سعادة الدكتور عبد العزيز الريسي المدير التنفيذي بالإنابة في الأرشيف الوطني أن اجتياز الأرشيف الوطني عمليات التدقيق  دليل ساطع على الالتزام الحقيقي بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة الأرشيف الوطني في مختلف فعاليات الأرشيف الوطني وأنشطته، وثمرة جديدة لتوجيهات سموه بتبني أفضل معايير التميز، وأحدث الأساليب المتبعة عالمياً، وتحري الإبداع والجودة في مختلف أقسام العمل ومراحله، ومواكبة المستجدات بما يخدم رسالة الأرشيف الوطني التي تتطلع إلى حفظ ذاكرة الوطن وتحصين هويته وتراثه.
واعتبر الدكتور الريسي هذه الشهادة العالمية اعترافاً بمنزلة الأرشيف الوطني عالمياً بالمقارنة مع أرشيفات الدول المتقدمة، ويعدّ هذا التجديد شهادة عالمية بالجودة الشاملة التي تتمتع بها خدمات الأرشيف الوطني وهو يعمل على توثيق ذاكرة الوطن وحفظها للأجيال.
وأضاف الريسي إن ما كل ما يحققه الأرشيف الوطني من نجاحات يعود إلى إخلاص العاملين فيه وجهودهم المتميزة، وسوف يسهم نجاحه في تجديد شهادة نظام الإدارة المتكامل في الاستمرار على طريق رفع مستوى الأداء وصولاً إلى أفضل المعايير والممارسات المتبعة عالمياً.  
الجدير بالذكر أن شهادة نظام الإدارة المتكامل تُمنح من قبل المعهد البريطاني للمواصفات ((BSIالهيئة العالمية الرائدة في تقييم الأنظمة الإدارية وحلول الشهادات، والحصول عليها جاء بعدما استوفى الأرشيف الوطني بأقسامه وإداراته كافة المتطلبات العالمية المطلوبة، وبعد اختبارات دقيقة تخللت آليات العمل والمتطلبات القياسية لمستويات كل فرع من فروع هذه الشهادة.