Standard Post with Image

هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف تستقبل وفداً عمانياً من هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية

استكمالاً لبرنامج العمل المشترك، بين هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف وهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في سلطنة عمان الشقيقة، استضافت الهيئة في مقرها وفداً من السلطنة متمثلاً بالسيد يعقوب المحروقي مدير إدارة المتابعة والدعم الفني، والسيد زكريا الخروصي المدير المساعد لإدارة تجميع وتصنيف الوثائق والمحفوظات، والسيد بدر الغافري أخصائي وثائق.

واستمرت الزيارة أسبوعاً كاملاً تم خلالها عقد ورش تدريبية لموظفي إدارة الوثائق والأرشيف للاطلاع على أفضل الممارسات وطرق الأرشفة المتبعة في سلطنة عمان، وتضمنت الورشة بحث آليات معالجة وفرز وتصنيف الصور وتطبيق أفضل الممارسات في حفظها وأرشفتها. كما تم عقد عدد من ورش العمل والزيارات الميدانية لبعض الجهات الحكومية في الإمارة للوقوف على أهم الخطوات التي يجب مراعاتها في حفظ الوثائق، حيث تناولت الزيارة الأولى لدائرة الأشغال العامة مناقشة المبادئ الأساسية لنظام إدارة الوثائق الجارية والوسيطة، بالإضافة إلى تنفيذ أعمال تطبيقية لنظام إدارة الوثائق الجارية لديها، كما تناولت الزيارة الثانية لهيئة الطرق والمواصلات في الشارقة عرض المهام المختلفة لتوثيق وتصنيف وفهرسة الوثائق وفق أعلى المعايير العالمية.
و تم تنفيذ جولة ميدانية لأمانة الوثائق في الهيئة، للاطلاع على جهودها في حفظ وثائق الجهات الحكومية في الإمارة ومتابعة إجراءاتها في التحويل وشروط حفظ الوثائق في "الأمانة".
وأكد صلاح سالم المحمود، مدير عام هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف، شمولية أهداف برنامج العمل المشترك، كما أعرب عن جزيل شكره للوفد العماني على ما قدموه من دعم دائم وحرص كبير للارتقاء بمنظومة العمل في الهيئة، كما حملهم تحياته للدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في سلطنة عمان ، لجهوده المتواصلة في إنجاح هذا العمل المشترك، والذي سينعكس بصورة إيجابية على تطوير آلية حفظ الوثائق والأرشفة في الهيئة والإمارة

اقرأ المزيد
Standard Post with Image

وفد من هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف يزور دار المخطوطات

زار وفد من هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف، برئاسة مدير عام الهيئة سعادة صلاح سالم المحمود، دار المخطوطات الإسلامية في الجامعة القاسمية في الشارقة، للوقوف على أهم المخطوطات الإسلامية الأصلية النادرة التي جمعها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة -حفظه الله- من مختلف دول العالم، وقد رحب الدكتور رشاد سالم، مدير الجامعة القاسمية، بالوفد الزائر، ورافقهم الدكتور سعيد المعداوي، أخصائي مخطوطات، في جولة على كافة مرافق وقاعات الدار.
وتأتي الزيارة ضمن حرص الهيئة على مواكبة أهم الأحداث والفعاليات الثقافية البارزة في إمارة الشارقة، التي تعكس رؤي حاكم الإمارة بجعلها منارة ثقافية عربية وعالمية، بالإضافة إلى تعزيز مجالات التعاون مع الجهات الحكومية في الدولة، والشركاء الإستراتيجيين، لتحقيق تنمية مستدامة.
وتضمنت الزيارة جولة تعريفية على الدار وما فيها من قاعات ومختبرات وأقسام فنية تضم مختبر المعالجة والتعقيم والترميم، والمسح الضوئي للمخطوطات، وقسم تجليد المخطوطات، وقسم الفهرسة والتصنيف، بالإضافة إلى الأقسام الخدمية التي تضم قاعة البحث والاطلاع الرقمي، وقاعة الاطلاع على المخطوطات الأصلية، وخدمات الطباعة الرقمية، وقاعة التحقيق والنشر، بالإضافة إلى قاعات حفظ المخطوطات والكتب النادرة والوثائق والدوريات.
كما تم إطلاع الوفد على أهم المخطوطات النفيسة والمتنوعة بين كتب في الفقه والحديث والتفسير واللغة العربية وعلوم الفلك والرياضيات والطب والصيدلة إلى جانب مصاحف مخطوطة أصلية نادرة.
وضمن إطار الزيارة، اجتمع المحمود مع د. رشـاد محـمـد سالم، مدير الجامعة القاسمية، لبحث أوجه التعاون الممكنة بين الجانبين فيما يتعلق بآليات حفظ الوثائق والمخطوطات الثمينة، والحفاظ على إرثها التاريخي لخدمة الأجيال القادمة.

اقرأ المزيد
Standard Post with Image

هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف تسعد 40 طفلاً يتيماً

تزامناً مع عام الخير ، أطلقت هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف، متمثلة بإدارة الاتصال الحكومي، مبادرة "عطاء بلا حدود" لفتح المجال أمام موظفيها للمساهمة في مساعدة ودعم الفئات المحتاجة والضعيفة، وتهدف إلى تجسيد معنى العطاء، من خلال أنشطة وحملات خيرية وتطوعية تسهم في إسعاد عدد من مختلف شرائح المجتمع، في خطوة لنشر ثقافة الخير والعطاء التي قامت عليها رؤية الدولة.
وجاءت فعالية "سدرة الأمنيات" ثمرة للتعاون المشترك بين الهيئة ومؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي، كأولى أنشطة المبادرة، التي تهدف إلى رسم البسمة على وجوه 1000 طفل يتيم، من خلال مساهمة موظفي الهيئة في تحقيق 40 أمنيةً منهم.
وتقدمت منى بن هدّه السويدي، مدير عام مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي، بخالص الشكر لهيئة الشارقة للوثائق والأرشيف لمشاركتها في فعالية "سدرة الأمنيات"، ومساهمتها في تحقيق أمنيات الأطفال الأيتام المنتسبين للمؤسسة.
وأوضح سعادة صلاح سالم المحمود، مدير عام هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف، سعي الهيئة الدائم نحو تطبيق مفهوم المسؤولية المجتمعية، وأن مبادرة "عطاء بلا حدود" ، وما تشمله من فعاليات خيرية وتطوعية، تعزز مبادرة صاحب السمو رئيس الدولة "عام 2017 عاماً للخير"، وما تبعها من توجيهات حكومتنا الرشيدة لإطلاق مبادرات تهدف إلى التكاتف والتراحم بين كافة فئات المجتمع.

اقرأ المزيد